آيات من الكتاب
أَنَا أَنَا الرَّبُّ، وَلَيْسَ غَيْرِي مُخَلِّصٌ | أَنْتُمْ نُورُ الْعَالَمِ |
06/03/2014 - 04:38:21 pm
الوجبات الروحيّة السريعة

 

الوجبات الروحيّة السريعة

تأمّلك الإغناطيّ اليومي في الكتاب المقدّس

تُعتبر مدينة بابل في التقليد الكتابيّ نموذجًا لبناء أي مشروع أساسه لا يقوم على الله،

فقد عمد أهل بابل على بناء برجهم ليصل إلى السماوات، ويزيحوا الله عن عرشه.

أمّا اليوم، فنميل لاستخدام كلمة بابل للدلالة على اتّساع الثقافات واللغات

فعلى الرغم من كونه مُغريًا وفاتنًا بحدّ ذاته،

لكنّه في الوقت ذاته غير حقيقيّ ولا يُشعر المرء بالرضى،

لأنّه سطحيّ وذا بُعدٍ واحد، إنّه باللونين الأبيض والأسود فقط

وليس مفعمًا بجميع ألوان الطيف.

وبدل أن تنشّئنا هذه الثقافات على مشاريع قويمة،

فإنّها تحجّم هذه المشاريع الرائعة وتأسرها لذاتها.

وفي السياق نفسه، تُخبرنا الإعلانات التجاريّة

ما علينا أن نأكله ونشربه، وما علينا القيام به أو عمله.

بابل تجتاح عالمنا وتَغتصبه،

وهي تُحجبنا عن أيّ مصدرٍ يُغني حياتنا الإنسانيّة.

فهي تُطفئ الشعلة المتّقدة في داخلنا،

تلك الرّوح غير المنظورة الحرّة المُبدعة الخالدة الّتي تسكننا.

الكنيسة اليوم ليست بمأمنٍ عن هذه الثقافة،

ففي الولايات المتّحدة الأمريكيّة وحدها

هنالك 22 مليون شخص كانوا ينتمون للكنيسة الكاثوليكيّة،

ولكنّهم اليوم وجدوا طريقهم خارجها.

إنّ أغلب أعذارهم تصبّ في أنّ الكنيسة لم تعد تردّ على احتياجاتهم الروحيّة.

فقد بحثوا عن غذاءٍ روحيّ حقيقيّ،

لكنّ الكنيسة لم تقدّم لهم سوى الوجبات الروحيّة السريعة الّتي لا تُشبع البتّة.

إنّ مهمّة الكنيسة اليوم هي أن تُعيد اكتشاف غنى إيمانها،

لأنّ الله وهبنا رجاءً أكبر بكثير ممّا قد تقدّمه لنا بابل.

إنّ الله يقدّم لنا نِعمًا تفوق إدراكنا، وتجسّدت مع ابنه الوحيد.

فنحن بحاجةٍ لخبزٍ إلهيّ، لأنّ الله خلقنا لنحيا ونتوق إلى الألوهة.

إذ نعيش في عالمٍ منفتح على جميع الاحتمالات،

وعلينا أن نقبل المجازفة لنصل إلى ما خطّطه لنا الله من قبل،

أناس قادرون على الحبّ، على مثال إلهنا، بلا حدود.

الاسم الكامل :
مكان الاقامة :
التعليق :
هام جدا : ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.
تصويت
Copyright © dmgmorg.net 2012-2017 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع دير الملاك جبرائيل
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت